المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نهار الثلاثاء & الجوصاف



موقوف 2
03-07-2009, 06:33 PM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]



نهار الثلاثاء والجو صافٍ،
أسيرُ على شارع جانبيّ
مغطّى بسقف من ال**تناء...
أسير خفيفاً خفيفاً
كأني تبخرتُ من جسدي،
وكأني على موعد مع إحدى القصائد.
أنظر في ساعتي شارداً.
أتصفحُ أوراق غيم بعيد
تدوِّنُ فيه السماءُ خواطر عليا،
أقلِّبُ أحوال قلبي على شجر الجوز:
خالٍ من الكهرباء
ككوخ صغير على شاطئ البحر. :confused:
أسرَعَ، أبطأَ، أسرعَ أمشي.
أُحدق في اللافتات على الجانبين...
ولا أحفظ الكلمات.
أدندن لحناً بطيئا كما
يفعل العاطلون عن العمل:
"النهر كالمهر يجري إلى حتفه / البحرِ
والطيرُ تختطف الحبَّ من كتف النهر".
أهجس،
أهمس في السر:
عِش غدك الآن!
مهما حييتَ فلن تبلغ الغدَ...
لا أرض للغد،
واحلم ببطء،
فمهما حلمت
ستدرك أن الفراشة لم تحترق لتضيئك /

أمشي خفيفاً خفيفاً.
وأنظر حولي
لعلي أرى شبهاً بين أوصاف نفسي
وصفصاف هذا الفضاء
فلا أتبيّن شيئا يشير إليَّ

[ إذا لم يغنِّ الكناريُّ
يا صاحبي لكَ... فاعلم
بانك سجان نفسك، إن
لم يغن الكناري]


لا أرض ضيقة كأصيص الورود
كأرضك أنت...
ولا أرض واسعة
كالكتاب كأرضك أنت..
ورؤياك منفاك
في عالم لا هوية للظل
فيه،
ولا جاذبية /

تمشي كأنك غيرك /

لو أستطيع الحديث
إلى أحد في الطريق
لقلتُ:
خصوصيتي هي ما لا يدلُّ عليَّ،
وما لا يسمى من الموت حلماً،
ولا شيء أكثر /
لو أستطيع الحديث إلى امرأة
في الطريق لقلتُ:
خصوصيتي لا تثير انتباهاً:
تكلُّسُ بعض الشرايين في القدمين،
ولا شيء أكثر،
فامشي الهوينى معي
مثل مشي السحابة
"لا هي ريثٌ... ولا عجل" ...

لو أستطيع الحديث إلى شبح الموت
خلف سياج الأضاليا لقلتُ:
ولدنا معا توأمين،
أخي أنت يا قاتلي،
يا مهندس دربي على هذه الأرض...
أمي وأمك،
فارمِ سلاحكَ /

لو أستطيع الحديث إلى الحبِّ،
بعد الغداء، لقلت له:
حين كنا فتيَّين كنا لهاث يدين
على زغب المفردات،
وكنتَ قليل الصفات،
كثير الحراك،
وأوضحَ: فالوجه وجهُ
ملاكٍ يجيء من النوم،
والجسم كبشٌ بقوة حمى.
وكنت تُسمَّى كما أنت "حباً"
فيُغمى علينا ويُغمى على الليل /

أمشي خفيفاً،
فأكبر عشر دقائق،
عشرين، ستين...
أمشي وتنقص قيَّ الحياةُ على مهلها
**عال خفيف.
أفكر:
ماذا لو اني تباطأتُ،
ماذا لو أني توقفتُ؟
هل أوقف الوقت؟
هل أربكك الموت؟
أسخر من فكرتي،
ثم أسأل نفسي:
إلى أين تمشين
أيتها المطمئنة مثل النعامة؟
أمشي
كأن الحياة تعدِّل نقصانها بعد حين.
ولا أتلفت خلفي،
فلن أستطيع الرجوع إلى أي شيء،
ولا أستطيع التماهي
ولو أستطيع الحديث إلى الربِّ قلت:
إلهي إلهي! لماذا تخليتَ عني؟
ولست سوى ظل ظلك في الأرض،
كيف تخلَّيت عني،
وأوقعتني في فخاخ السؤال:
لماذا خلقت البعوض
إلهي إلهي؟

زهرة اللوتس
03-07-2009, 06:45 PM
انا فكرت جايبتيلنا خبر عن الجو انو صافي يا ماسة
يسلمو ايديكي يا ماسة على الموضوع الرائع
ما ننحرم من جديدك
دمتي بود

سدين
03-07-2009, 07:12 PM
بس حلوه منها


يسلمو ايديكي


موضوع كتير حلو


دمتي بود
ما ننحرم من جديدك

وردالجوري
04-07-2009, 01:29 AM
يسلمو ماسا :)

مشاركتك حلوه

بس عن جد اتفاجئت ومو متوقعه الموضوع ابدا هيك بناء على العنوان

يعطيك العافيه:)

موقوف 2
04-07-2009, 07:13 AM
يسلمو كلكم زوق
وشكرا على مروركم



see you

ابو رفيف
03-08-2009, 01:31 PM
مشكووووره اختي ماسه

دموع الفرح****
04-08-2009, 08:48 PM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]



يسلمووووووووووووووووو ايديكي

موقوف 2
19-08-2009, 10:51 AM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

AMML
21-08-2009, 09:11 PM
شكـــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ الكـــــــــــــــــ ـــــــــــــــــرا الك

ضوء القمر
25-08-2009, 07:17 PM
مشكوووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووووووووو ووووووو
ووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووووووووو ووووو
ووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووووووووو وووو
ووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووووووووو و
ووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووووووو
ووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووو
ووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووو
ووووووووووووووووووووووووو وووووووووو
ووووووووووووووووووووووووو ووووو
ووووووووووووووووووووووووو
ووووووووووووووووووووو
وووووووووووووووو
ووووووووو
وووووو
وووو
وو
ر

النورس الحائر
04-09-2009, 10:33 PM
مشكووووووووووووووووووورة يا ماسا على الموضوع وتقبلي مروري